العالم

الاتحادات العمالية والمهنية العربية تبحث سبل المشاركة في إعادة إعمار سوريا

119 قراءة | 12:19

عقدت الاتحادات العمالية والمهنية العربية اجتماعاً يوم أمس الجمعة على مستوى رؤساء الاتحادات العربية في مبنى اتحاد عمال سوريا بدمشق، لبحث ومناقشة إمكانية مساهمة الاتحادات العمالية العربية في ذلك الإطار.

وقال رئيس اتحاد عمال سوريا جمال القادري إنّ "اجتماع الاتحادات المهنية العربية الذي أقيم يوم أمس الجمعة في مبنى اتحاد عمال سوريا بدمشق كان لقاءً تشاورياً لرؤساء الاتحادات المهنية والعمالية العربية للبحث في كيفية المساهمة والمشاركة بإعادة إعمار سوريا"، مضيفاً أن "رؤساء اتحادات العمال العرب و الاتحادات المهنية اجتمعوا لبحث آلية المساهمة في إعادة الإعمار التي ستنطلق قريباً بعد أن حققت سوريا النصر العسكري على الإرهاب".

واشار القادري في حديث لموقع "العهد" إلى أنّ "الحركة النقابية العربية للاتحادات العمالية و المهنية العربية كانت منذ بداية الحرب على سوريا إلى جانب العمال والمهنيين السوريين ولم ينقطع تواجدهم في دمشق خلال سنوات الأزمة".

من جانبه، أكد أمين عام اتحاد نقابات عمال السودان أمين عبد القادر أنّ "هذا الاجتماع هو بداية اجتماعات وفعاليات اتحادات العمال العرب في دمشق لبحث إمكانية المساهمة في إعادة إعمار سوريا"، لافتا إلى أنّ "التشاور بدأ حول ذلك وسيكون هناك دور كبير للاتحادات المهنية في إعمار الخراب الذي حلّ بسوريا بفعل الإرهاب الذي استهدفها".

وذكر أنّ "الاتحادات العربية على استعداد كبير في المساهمة بكل القطاعات وعلى وجه الخصوص قطاعات الصحة و المشافي و المراكز الصحية لتأهيل مصابي و جرحى الحرب نفسياً و جسدياً".