فلسطين

إصابات بالرصاص والغاز خلال قمع الاحتلال لمسيرات العودة

235 قراءة | 17:08

أصيب عددٌ من الفلسطينيين بالرصاص والاختناق الشديد نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الصهيوني للمشاركين السلميين في الجمعة الـ40 من مسيرات العودة تحت عنوان "جمعة لن نساوم على حقنا في العيش بكرامة".

وأفادت وسائل اعلام فلسطينية شرق قطاع غزة أن جماهير غفيرة شاركت اليوم في جمعة لن نساوم على حقنا في العيش بكرامة رغم الأجواء العاصفة والماطرة تأكيداً على استمرار المسيرات السلمية المطالبة بالحقوق الفلسطينية المشروعة كحق العودة إلى الأراضي المحتلة وكسر الحصار الظالم عن قطاع غزة.

وأشارت قناة "فلسطين اليوم" إلى أن المشاركين رفعوا العلم الفلسطيني أمام جنود الاحتلال "الإسرائيلي" الذين أطلقوا الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المشاركين السلميين ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بجراح مختلفة.

وكانت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار قد دعت الجمعة الماضية، جماهير الشعب الفلسطيني الى المشاركة الفاعلة في الجمعة الـ 40 من الفعاليات تحت عنوان “لن نساوم على حقنا بالعيش بكرامة”.

واستشهد منذ انطلاق مسيرات العودة في الثلاثين من آذار/ مارس لعام 2018 أكثر من 240 فلسطينياً وأصيب أكثر من 24 ألف آخرين بجروح مختلفة.